بعد استقالته.. صهر أردوغان ينتقل للعمل مستشارًا للديوان الأميري القطري

بوابة فيتو منوعات

صورة الخبر
كشفت صحيفة "زمان" التركية عن انتقال صهر أردوغان إلى قطر، وذلك بعد استقالة بيرات ألبيرق من وزارة المالية والخزانة التركية، بدون إبداء أسباب وبشكل، مفاجئ الأمر الذي أربك الرئيس التركي أردوغان، ولن يعلن عن قبول استقالة ألبيراق إلا بعد يوم من تقديم بيرات استقاله عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأكدت "زمان"، من خلال معلومات غير رسمية، أن صهر أردوغان بيرات ألبيرق وزير المالية التركي المستقيل، انتقل للعمل في قطر ليعمل مستشارًا للديوان الأميري القطري، حيث غادر وأسرته تركيا واتجه لقطر.

وذكرت عدد من التقارير التركية المحلية معلومة على نطاق واسع تفيد أن ألبيرق سيشغل منصب المستشار الاقتصادي لأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني.

ويبدو أن الحقائق تحتاج لبعض الوقت لتنكشف خيوطها، فقد أشارت البيانات الرسمية إلى اقتراض وزارة الخزانة والمالية التركية، خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الجاري، اقترض 244.5 مليار ليرة تم استخدام الجزء الأكبر منها في سد العجز النقدي لديه.

وكان الوزير التركي صهر الرئيس رجب أردوغان، استقال بشكل مفاجئ، بعد عامين في المنصب، فشل خلالهما في خفض التضخم ووقف تراجع قيمة الليرة، فيما أجمعت المعارضة على أن توليه وزارة الخزانة والمالية من أبرز القرارات التي دمرت اقتصاد البلاد.

وأكدت "زمان" أن هناك تحالفا سياسيا واقتصاديا بين قطر وتركيا، حيث أقام الرئيس التركي رجب أردوغان تحالفا مع تميم بن حمد في عام 2017.

يذكر أن صهر الرئيس التركي ألبيراق اختفى تمامًا عن الأنظار، وأغلق حساباته على وسائل التواصل الاجتماعي، عقب إعلان استقالته من منصب وزير الخزانة والمالية على مدار عامين و4 أشهر.

وكان بيرات البيرق قال في خطاب استقالته الأحد 8 نوفمبر الحالي، إنه يريد أن يمنح والديه وأسرته وقته، بعد أن تحملوا غيابه عنهم لفترة كبيرة.

التعليقات


منوعات

الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار