دراسة.. عقار لمرضى السكري يساعد في علاج قصور القلب (تعرف عليه)

المصري اليوم منوعات

صورة الخبر

وجدت دراسة صدرت حديثًا أن الأشخاص الذين يعانون من قصور القلب، ويتلقون عقار «إمباغليفلوزين» لمرض السكري، ظهرت عليهم تحسنا كبيرا، في بنية القلب ووظيفته، حيث عانى الكثير منهم من انعكاس المرض، كما ذكر موقع medical news today.

أخبار متعلقة

إجراء قسطرة عاجلة لإنقاذ حياة مريض يعاني من جلطة مكتملة بالقلب بمستشفي الزقازيق

إضاءة برج القاهرة بعبارة «لسكرك وصحة قلبك» لدعم وتوعية مرضى السكري

تامر حسني يطرح أغنية «فرصة عُمر» لمرضى القلب بموسسة مجدي يعقوب (فيديو)

يحدث قصور القلب، عندما لا يتمكن القلب من ضخ الدم، بشكل فعال إلى أجزاء أخرى من الجسم، ما يتسبب في أعراض تشمل ضيق التنفس، وصعوبة التنفس، والضعف والتعب، وزيادة الوزن وتورم في الساقين أو الكاحلين أو القدمين أو المعدة، قد يتطور إلى قصور القلب الاحتقاني بسبب تراكم السوائل في الرئتين والكبد والأطراف السفلية، يصيب مرض قصور القلب ما يقرب من 23 مليون شخص، على الصعيد العالمي.

وتشمل خيارات علاج قصور القلب، تناول الأدوية الموصوفة، وتقليل كمية الصوديوم في النظام الغذائي، واستهلاك كمية أقل من السوائل، وإجراء أي تغييرات ضرورية في نمط الحياة، مثل الوصول إلى وزن معتدل، والإقلاع عن التدخين، وتناول نظام غذائي صحي للقلب.

وأقام باحثون من كلية الطب «Icahn» في مستشفى Mount Sinai تجربة سريرية تسمى «النفاذية» للتحقيق في استخدام عقار «إمباغليفلوزين»، وهو دواء يستخدم لعلاج السكري، حيث قدم الباحثون نتائج التجربة في 13 نوفمبر في الجلسات العلمية لجمعية القلب الأمريكية (AHA) لعام 2020، مع ظهور إثبات مسبق في مجلة الكلية الأمريكية لأمراض القلب.

وقسم العلماء، 84 مشاركًا، تتراوح أعمارهم بين 18 و85 عامًا، إلى مجموعتين. تلقت مجموعة واحدة 10 مليجرام من إمباغليفلوزين يوميًا، وتناولت المجموعة الأخرى علاجًا وهميًا.

في بداية التجربة، خضع جميع المشاركين للتقييمات الأساسية، وتضمنت التصوير بالرنين المغناطيسي للقلب، واختبار المشي 6 دقائق، واختبار تمارين القلب والرئة لتحديد مستويات الأكسجين لديهم، بعد 6 أشهر من تلقي الدواء الوهمي أو إمباغليفلوزين، أكمل المشاركون نفس الاختبارات مرة أخرى.

ووجد الباحثون أن ما يقرب من 80٪ ممن تلقوا الدواء أظهروا تحسنًا ملحوظًا في حالتهم، مع تحسن بنسبة 16.6٪ في جزء طرد البطين الأيسر، وأيضًا انخفاض في حجم القلب وسمكه وكان لديهم احتقان أقل، ما يشير إلى أن قصور القلب لديهم أصبح أقل حدة، بالإضافة إلى ذلك، لم يعان أولئك الذين تلقوا إمباغليفلوزين من أي آثار جانبية شديدة وشهدوا تحسنًا في مستويات التمرين ونوعية الحياة، والتي حدثت بسرعة نسبيًا بعد بدء العلاج

وعلى الرغم من أن عقار إمباغليفلوزين، عقار مضاد لمرض السكر، إلا أن الباحثين لاحظوا عدم وجود آثار جانبية ضارة مرتبطة بسكر الدم، مثل نقص في مستوى السكر في الدم، لدى المشاركين في الدراسة، على الرغم من عدم إصابتهم بمرض السكري.

على العكس من ذلك، لم يظهر المشاركون في الدراسة الذين تناولوا الدواء الوهمي أي تحسن، وبقيت حالتهم على حالها أو ساءت، مع انخفاض أكبر في الكسر القذفي، وزيادة حجم القلب وسمكه، وتغير غير طبيعي في الشكل العام للقلب.

ووفقًا للباحثين، توضح نتائج الدراسة أيضًا سبب علاج الدواء لفشل القلب بشكل فعال، حيث يشرحون أنه يعكس بشكل أساسي النمذجة السلبية التي تحدث عندما يحاول القلب إعادة هيكلة نفسه للتعويض عن التغييرات المرتبطة بالحالات المزمنة الأخرى.

والجدير بالذكر أن المحققين لاحظوا أن القلب عاد إلى ما يقرب من الطبيعي في هذه المجموعة من المشاركين.

يشرح المؤلف الأول لدراسة EMPATROPISM، كارلوس سانتوس جاليغو، زميل ما بعد الدكتوراه في كلية الطب في Icahn، الآثار المترتبة على النتائج، قائلا، إن النتائج الواعدة لتجاربنا السريرية تظهر أن دواء السكري هذا يمكن أن يحسن حياة مرضى قصور القلب مع انخفاض الكسر القذفي، ويعزز قدرتهم على ممارسة الرياضة، ويحسن نوعية حياتهم مع آثار جانبية قليلة أو معدومة.

وشهدت تجربة EMPEROR-Reduced، وهي دراسة سابقة، ظهرت في مجلة New England Journal of Medicine، نتائج مماثلة، وتناول 3730 شخصًا مصابًا بـ قصور القلب عقار «إمباغليفلوزين» (10 مجم مرة واحدة يوميًا) أو دواء وهمي، بالإضافة إلى العلاج الموصي به.

فيما تتفق النتائج مع نتائج EMPATROPISM، والتي تُظهر أن الأشخاص المصابين بداء السكري وغير المصابين به في مجموعة إمباغليفلوزين يعانون من مخاطر أقل للموت القلبي الوعائي أو الاستشفاء، بسبب قصور القلب مقارنة بأولئك في مجموعة الدواء الوهمي.

الوضع في مصر

اصابات

112,676

تعافي

101,783

وفيات

6,535

الوضع حول العالم

اصابات

58,450,225

تعافي

40,435,272

وفيات

1,385,568

فيروس كورونا.. إعرف عدوك

كيف تحمــــــــى نفســــــك ؟

الشائعة تقتل.. صحح معلوماتك

خلال المواجهة.. المصري اليوم معك

التعليقات


منوعات

الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار