وول ستريت جورنال: توقعات بتراجع كبير فى عائدات شركة "بازفيد" - اليوم السابع

اليوم السابع أخبار عالمية

صورة الخبر

ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية، أن الاضطرابات التى تشهدها سوق الإعلام الرقمى ستؤدى إلى تراجع كبير فى عائدات شركة "بازفيد" الإعلامية الأمريكية الشهيرة.

وتأسست شركة بازفيد بمدينة نيويورك فى العام 2006 ومنذ إنشائها تعمل فى مجال إعلام الإنترنت وتقدم خدمة إخبارية اجتماعية وتسلية، وتركز على الإعلام الرقمى والتكنولوجيا الرقمية لتوفير الأخبار العاجلة الأكثر مشاركة، والتقارير الأصلية، والتسلية، ومقاطع الفيديو.

وأوضحت الصحيفة فى تقرير لها خصصته عن شركة "بازفيد" أنها تسير على الطريق الصحيحة لتفويت فقد جانب كبير من الإيرادات لهذا العام، مضيفة أن هذا الطرح يعتبر بمثابة دليل آخر على أن المتاعب فى الأعمال التجارية على شبكة الإنترنت الإعلانية تجعل من الصعب على وسائل الإعلام الجديدة المغترة بتفوقها، أن ترقى إلى مستوى التوقعات المثالية.

ونقلت الصحيفة فى تقريرها عن مصادر مطلعة على هذه المسألة قولهم إن "بازفيد"، وهى واحدة من مجموعة الشركات العاملة فى مجال الوسائط الرقمية والتى نمت بسرعة فى السنوات الأخيرة، كانت تستهدف إيرادات تبلغ حوالى 350 مليون دولار فى عام 2017، ولكن من المتوقع أن تقل عن هذا الرقم بنحو 15٪ إلى 20٪.

وقالت "بازفيد" فى بيان لها نقلت جانبا منه الصحيفة الأمريكية النيويوركية الذائعة أنها ستظل تحقق نموا فى الإيرادات لهذا العام، مشددة على أنها حققت مكاسب مطردة فى زيادة جمهورها عبر أقنية التواصل الاجتماعية فى الأشهر الأخيرة.

ونوهت الصحيفة إلى أن شركات الوسائط الرقمية الأخرى تكافح من أجل تلبية توقعات المستثمرين على نحو متزايد فى بيئة إعلانية شرسة، على الرغم من أن الإعلان الرقمى آخذ فى الازدياد، ومع ذلك فقد اشتدت المنافسة، ولفتت إلى شركة "فايس ميديا" التى تعد الأكبر فى القطاع الناشئ من حيث الإيرادات، ومن المتوقع أيضا أن تزيد إيراداتها لأكثر من 800 مليون دولار هذا العام.

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار