"ريهام" وخطيبها سرقا مجوهرات ابنة خالتها بالساحل - اليوم السابع

اليوم السابع حوادث

صورة الخبر

احتجزت نيابة الساحل الجزئية، عامل ديكور وخطيبته، على ذمة تحريات المباحث، فى اتهامهما بسرقة كمية كبيرة من المشغولات الذهبية والمجوهرات من شقة ابنة خالة المتهمة حتى يتمكنا من إتمام زفافهما، بعد مرورهما بضائقة مالية.

وتلقى ضباط قسم شرطة الساحل، بلاغا من "سمر.س" 30 سنة ربة منزل، بسرقة كمية من المشغولات الذهبية عبارة عن "خاتم ألماظ على شكل ثعبان، و6 خواتم مختلفة الإشكال، و7 سلاسل، و2 كولية كف، وأسورة على شكل ثعبان، و3 تعليقات، و4 انسيالات، وولاعة ذهب، وساعة بفصوص ألماظ، و4 هواتف محمولة، و800 جنيه"، ولم تتهم أو تشتبه فى أحد .

وبالانتقال والفحص تبين لرجال المباحث وجود كسر بزجاج شباك المطبخ، فتحرر المحضر رقم 6923 جنح القسم لسنة 2017.

بإجراء التحريات وجمع المعلومات وتفريغ كاميرات المراقبة بمكان الواقعة تم التوصل إلى أن وراء السرقة "محمد.ع" 30 سنة عامل ديكور "خطيب إحدى أقارب المجنى عليها".

وبإعداد الأكمنة اللازمة بالأماكن التى يتردد عليه المتهم، تم ضبطه، وبمواجهته أمام اللواء محمد منصور مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، اعترف بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع خطيبته "ريهام.ح " 20 سنة حاصلة على دبلوم صنايع (ابنة خالة المجنى عليها).

وبإعداد الأكمنة اللازمة تم ضبط المتهمة، وبمواجهتها بأقوال الأول أيدتها، وأضافت بأنها نظرا لمرورها بضائقة مالية ولارتباطها بصلة قرابة مع المجنى عليها، وعلمها باحتفاظها بمشغولات ذهبية قيمة ومبالغ مالية بمسكنها، خططت بالاشتراك مع المتهم الأول لسرقتها، فتوجهت لمسكن المجنى عليها بدعوى زيارتها، وقامت بمغافلتها والاستيلاء على مفتاح الشقة واصطناع نسخة منها، وإعادتها مرة أخرى دون علم المجنى عليها، ثم سلمت النسخة للمتهم الأول، وفى يوم الواقعة استغلا عدم تواجدها بالشقة سكنها، وتوجه المتهم الأول للشقة، وتمكن من الدخول باستخدام المفتاح المصطنع، واستولى على المسروقات.

وبإرشاد المتهمة ضبط رجال المباحث المسروقات بمسكن والدها، وباستدعاء المجنى عليها تعرفت على المضبوطات واتهمتهما بالسرقة، فتحرر ملحقا للمحضر الأصلى، وتولت النيابة التحقيق، وأمرت بما سبق.

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار