أول تعليق لحركة حماس على فشل المشروع الأمريكي في الأمم المتحدة

بوابة فيتو أخبار عربية

صورة الخبر

رحبت حركة حماس بتصويت الجمعية العامة للأمم المتحدة، أمس الخميس، ضد مشروع قرار أمريكي يدينها، معتبرة نتيجة التصويت "صفعة" لإدارة الرئيس دونالد ترامب.

وقال الناطق باسم الحركة سامي أبو زهري، إن "فشل المشروع الأمريكي في الأمم المتحدة يمثل صفعة للإدارة الأمريكية".

واعتبر "أبو زهري" أيضًا أن "فشل المشروع الأمريكي تأكيد على شرعية المقاومة، ويشكل دعمًا سياسيًا كبيرًا للشعب الفلسطيني وقضيته".

ورحبت أوساط فلسطينية عدة بقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وتوجهت الرئاسة الفلسطينية بالشكر لـ"جميع الدول التي صوتت ضد مشروع القرار الأمريكي"، مؤكدة أنها "لن تسمح بإدانة النضال الوطني الفلسطيني".

من جانبه، اعتبر نائب رئيس حركة فتح محمود العالول، أن "فشل مشروع القرار الأمريكي انتصار فلسطيني كبير".

وقال الناطق باسم حركة "الجهاد الإسلامي" داود شهاب: إن "فشل مشروع القرار الأمريكي صفعة لأمريكا وإسرائيل اللتين كعادتهما تروجان الأكاذيب من على المنصة الدولية".

وأضاف شهاب: "العار لكل من يجامل الاحتلال، من صوتوا لصالح قرار إدانة المقاومة سيشعرون بالخجل من نفاقهم وتجاهلهم الحقيقة".

فيما اعتبر عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية جميل مزهر، أن "فشل مشروع القرار الأمريكي يشكل ضربة قاسية لأمريكا ولدونالد ترامب الذي كان شريكًا للاحتلال ولمحاولات تجريم المقاومة والنضال الوطني الفلسطيني".

في المقابل، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو: "في مقترح إدانة حماس في الجمعية العامة للأمم المتحدة، وقفت أغلبية ساحقة من الدول ضد حماس".

وأضاف نتنياهو في تغريدة له على "تويتر": "لم نحقق أغلبية الثلثين، لكن هذه هي المرة الأولى التي تصوت فيها أغلبية الدول ضد حماس".

وفشل مشروع القرار الذي تقدمت به السفيرة الأمريكية نيكي هايلي، في الحصول على أغلبية الثلثين اللازمة لإقراره، وذلك بعد أن نجحت الكويت بأكثرية 3 أصوات فقط في تمرير قرار إجرائي ينص على وجوب حصول مشروع القرار الأمريكي على أكثرية الثلثين لاعتماده، وهي أغلبية تعذر على واشنطن تأمينها.

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار