بيع لفيفة صينية نادرة يعود تاريخها للقرن الـ18 برقم مذهل فى مزاد.. اعرف سعرها

اليوم السابع المرأة

صورة الخبر

بيعت لفيفة صينية نادرة تعود للقرن الثامن عشر، بمبلغ مهول فى مزاد، بحوالى 414 مليون يوان، أى حوالى 65 مليون دولار، لتصبح واحدة من ضمن أغلى الأعمال الفنية الصينية التى تم بيعها فى مزاد، والعمل الفنى التاريخى، يبلغ طوله 61 قدماً، ونفذ بأنامل شو يانج، الذي جنده الإمبراطور تشيان لونج، كرسام للبلاط الملكي في خمسينيات القرن الثامن عشر.

صور من اللفيفة
صور من اللفيفة

 

واللفيفة تصور مشاهد من بكين فى أعقاب الحملات العسكرية، التى أطلقها الإمبراطور، لتوطيد قوته في غرب الصين، وهي صراعات ستشكل لاحقاً جزءاً مما يسمى بـ "الحملات العشر الكبرى"، ويحمل العمل الفنى غالبا، عنوان "تسوية المناطق الغربية وتقديم السجناء"، إلا أن دار مزادات "بولى"، التى تقف وراء عملية البيع، أسمته "الشكل" ببساطة.

ويبدأ الرسم المفصل على اللفيفة عند بوابة تشنجيانج في بكين ويمر عبر ميدان "تيانانمين"، حيث يصور الرسم وقوف سكان المدينة إلى جانب صفوف من الحراس وحاملي الأعلام، وذلك وفقا لموقع "سى إن إن" عربية.

اللفيفة
اللفيفة الصينية

 

لفيفة صينية نادرة
لفيفة صينية نادرة
 

وتم تكليف رسام العمل، بتنفيذه من قبل الإمبراطور تشيان لونج للاحتفال بنجاحه في قمع الانتفاضات المختلفة، بما في ذلك تدميره لـ "خانات دزونجار"، وهي إمبراطورية بدوية غطت ذات يوم أجزاء من آسيا الوسطى ومنطقة شينجيانج الصينية الحالية.

وحطمت اللفيفة الرقم القياسي في المزاد للفن الصيني الكلاسيكي عندما بيعت مقابل 134 مليون يوان، أي 21 مليون دولار، في عام 2009، وأكد متحدث باسم دار مزادات بولى، أن العمل الفني هو الآن ثالث أغلى عمل صيني كلاسيكي يتم عرضه للبيع على الإطلاق.

ونشأ الرسام وراء هذا العمل الفني، شو، في سوتشو، وهي مدينة تقع غرب شنجهاي، وكان معروفاً بتصويره لحظات مهمة في التاريخ الإمبراطوري، وكذلك الحياة الحضرية في الصين، على الرغم من تأثر إحساسه بالفن الأوروبي من حيث المنظور والتشكيل.

 


التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار