شاهد.. علماء آثار يحلون لغز جرات موتى عملاقة.. عمرها أكتر من 1000 سنة - اليوم السابع

اليوم السابع ثقافة

صورة الخبر

اكتشف 137 حجراً من الممكن أن تكون "جرات موتى"، يعود تاريخها إلى ما يزيد عن ألف عام، ويلاحق هذا الاكتشاف غموض كبير حول استخدام هذه الأحجار، وذلك فى غابة نائية وجبلية فى لاوس قلب شبه جزيرة الهند - الصينية.

وقال الخبراء، إن هذه الأحجار المنحوتة تختلف عن بعضها البعض، حيث يصل ارتفاعها إلى 10 أقدام "3 أمتار" ويصل ووزنها إلى طن.

وأشار الخبراء، إلى أن لهذه الأحجار استخدامات مختلفة، حيث قيل إنها بمثابة "الجرار دفن" لتخزين رفات الإنسان – فى حين أن الأساطير المحلية تقول إن الأحجار تستخدم لتكن مستودع يضع فيه الخمور.

وأضاف الخبراء، أن هذه الاكتشافات تظهر الممارسات الغامضة التى تطوى على استخدام الجرار، ويعتقد الباحثون أن الأوعية الحجرية العملاقة كانت لها علاقة ما بالتخلص من الموتى، لكن لا يُعرف الكثير ما الوظيفة الأصلية للجرار والأشخاص الذين أودعوها فى الأماكن التى وجدوها الآن.

وقام عالم الآثار دوجالد أورايلى ونيكولاس سكوبال من الجامعة الوطنية الأسترالية وزملاؤه بفهرسة 137 جرة جديدة، وجدت فى 15 موقعًا تم تحديده حديثًا، فى الغابات النائية والجبلية.

وقال الدكتور أورايلى، إن الاكتشافات تظهر أن ممارسات الدفن القديمة المرتبطة بالجرار كانت أكثر انتشارًا مما كان يعتقد سابقًا.

وأضاف أورايلى، لقد أعادنا اكتشافهم الآن، ونأمل أن نبنى صورة واضحة عن هذه الثقافة وكيف تخلصوا من موتاهم، لا يوجد دليل على احتلال المنطقة التى عثر فيها على الجرار.

وتابع أورايلى، أن هناك فرضية أخرى تشير إلى أن الجرار صنعت لالتقاط مياه الأمطار الموسمية لغليانها واستخدامها بواسطة قوافل تمر عبر المنطقة.

الموضوعات المتعلقة

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار