"البيطريين" تطالب بتأمين أعضائها من مخاطر المهنة وإصابات العمل

اليوم السابع تقارير

صورة الخبر

قال الدكتور محمد سيف - الأمين العام للنقابة العامة للأطباء البيطريين، إن الأطباء البيطريين يتعرضون يوميا لمخاطر مهنية كثيرة أثناء أداء أعمالهم، مما يستلزم توفير بيئة عمل آمنة لهم حفاظا عليهم من المخاطر والإصابات وحفاظا على حياتهم.

و تعقيبًا على إصابة أحد الأطباء بالفيوم،  أثناء القيام بأعمال التحصين للحيوانات نتيجة مهاجمة أحد الماشية له مما نتج عنه اصابات عديدة استوجبت عمل جراحة له،  قال الامين العام إن الأمر متكرر أثناء تعامل الأطباء مع الحيوانات لعدة أسباب منها: عدم وجود عمالة مساعدة للطبيب تقوم بربط و تأمين الحيوان قبل مناظرة الطبيب للحالة و التعامل معها، و كذلك نتيجة الكم الكبير من المسؤوليات الملقاة على عاتق الطبيب الحكومي من تحصين و تسجيل وترقيم و تحصيل مقابل الخدمات و كتابة تقارير و محاضر و كل هذا يتم منه منفردا في نفس الوقت و في اماكن مفتوحة بالقرى و النجوع و من بيت لبيت.

واشار إلى أن توقف التعيينات منذ منتصف التسعينات سواء للاطباء او الهيئة المعاونة له ساهم ايضا في زيادة المخاطر المهنية نتيجة تحميل العدد الحالي بكل الاعباء اليومية، مضيفا: لهذا نطالب بتأمين لجان التحصين بتوفير العمالة المساعدة للطبيب و لو بشكل تعاقد مؤقت ونطالب ايضا بفتح باب تعيينات اطباء شباب جدد لسد العجز الحالي بالجمهورية و الذي يزيد عن 15 ألف طبيب، بالإضافة لضرورة تأمين المجازر و لجان تفتيش اللحوم و الخدمات بشرطة بيطرية متخصصة لتجنب اعتداءات الجزارين و من يتم التفتيش عليهم على الأطباء.

وطالب الأمين العام من الحكومة بضرورة إعادة النظر في ضرورة صرف بدل مخاطر مهنية و رفع قيمة بدل العدوى وصرف تعويضات إصابة عمل لمن يتعرض منهم لأي مخاطر و اصابات او عدوى بأحد الأمراض المشتركة.

وناشد الدكتور محمد سيف جموع الأطباء البيطريين بتوخي الحذر اثناء تأدية عملهم و عدم المجازفة بفحص حيوانات دون تأمينها الجيد و ربطها من اصحابها.

 

 

 


التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار