البابا تواضروس يدشن مذابح جديدة بكنيسة الملاك ميخائيل بمساكن شيراتون

بوابة فيتو سياسة

صورة الخبر

البابا تواضروس: أي محاولة للعبث بوحدة المصريين مصيرها الفشل

ترأس البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية صباح اليوم الخميس، القداس الإلهي بكنيسة رئيس الملائكة الجليل ميخائيل بمنطقة مساكن شيراتون بالقاهرة، يرافقه مجموعة كبيرة من أساقفة المجمع المقدس والكهنة والشمامسة والشعب.

ودشن البابا تواضروس 3 مذابح جديدة ومجموعة من الأدوات الخاصة بالكنيسة، مقدما التهنئة للحاضرين بمناسبة اقتراب عيد الميلاد المجيد وقرب السنة الجديدة، متمنيا للجميع أن يكون العام الجديد عام سلام وبركة ومحبة على بلادنا مصر وأن يحفظها الله في سلام.

وأشاد البابا تواضروس بالتصميم الفني للكنيسة من حيث المباني والأيقونات وطريقة البناء، مقدما الشكر للأنبا بيشوى مطران دمياط وكفرالشيخ ورئيس دير القديسة دميانة والمشرف على الكنيسة والآباء الكهنة والشمامسة ومجلس إدارة الكنيسة على جهودهم الكبيرة في تأسيس الكنيسة.

وقال البابا تواضروس، خلال كلمته صباح اليوم، إنه ينبغي على الإنسان أن يتحلى في هذه الأيام المباركة، وكل أيام السنة بالصفات الطيبة وأن يكون مشغولا دائما بحياته الروحية وألا يستغرق في ملذات العالم وشروره، وأن يتمتع دائما بيقظة مستمرة ومدققا في كل أمور حياته.

وأضاف أنه على الإنسان أن يتحلى بالجمال في كل شيء من حيث الفكر والأعمال والكلمات وفي كل أمور الحياة، داعيا الحضور بأن يقف كل إنسان وقفة صدق مع النفس ليفحص قلبه ويرى ما هي الأمور السلبية والإيجابية في العام الجديد، حتى يتمسك بالصفات الحسنة ويترك الأمور الأخرى ويقلع عن أي أمر شرير.

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار