«تكنولوجيا المعلومات» تكشف أسباب غلق شركات المحمول لفروعها الرئيسية

بوابة فيتو سياسة

أرجع الدكتور حمدي الليثي نائب رئيس غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات، أسباب خسارة سوق المحمول في مصر 7 ملايين مشترك في عام 2018، إلى ارتفاع الأسعار وخاصة السلع حيث يقوم المشترك بتخفيض نفقاته، لمواجهة أعباء الحياة.

وأضاف في مداخلة هاتفية لبرنامج «هنا العاصمة» تقديم الإعلامية ريهام إبراهيم المذاع على فضائية «cbc»، أن أول قرار يتخذه المواطن لمواجهة الأعباء المالية هو تقليل نفقاته في المحمول، موضحا أن هناك عددا كبيرا من المشتركين لديهم أكثر من شريحة هاتف محمول.

وأوضح أن شركات المحمول أغلقت عددا كبيرا من فروعها الرئيسية لتقليل النفقات في ظل انسحاب المشتركين منها، مؤكدا أن شركات المحمول تواجه مشكلة حقيقية في ظل انسحاب المشتركين وعليها إعادة النظر في بعض الإجراءات الخاصة ببيع خطوط الهاتف لجذب عملاء جدد.

وأكد أن سوق المحمول يشهد حالة من التذبذب بسبب الأعباء المالية التي يعانى منها المواطن في ظل ارتفاع أسعار السلع الغذائية وغيرها.

وناشد جهاز تنظيم الاتصالات بحث شركات المحمول على وضع إجراءات جديدة لجذب العملاء وإعادة النظر في عمليات بيع الخطوط والعروض التي تقدمها الشركات لزيادة المشتركين.

وكانت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أصدرت تقريرا حديثا يكشف أعداد مشتركي خدمات الاتصالات داخل مصر بنهاية أكتوبر 2018.

ووفقا للتقرير المنشور على الموقع الرسمي للوزارة، فإن عدد مشتركي الهاتف المحمول بنهاية أكتوبر 2018 بلغ 94.3 مليون مشترك، مما يعني أن سوق المحمول المصري فقد 7 ملايين مشترك على مدار 10 أشهر في عام 2018، فقد كان عدد مشتركي المحمول يقدر بـ101.3 مليون مشترك مطلع يناير 2018.

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار