غير النحس والعائلة.. اعرف ما قاله مغردون عرب عن الأشياء المحظوظين بها "صور" - اليوم السابع

اليوم السابع المرأة

صورة الخبر

الحظ، كلمة تحمل الكثير فى طياتها، فالبعض يعتبر نفسه محظوظا، وهناك آخرين يعتبرون أنفسهم غير محظوظين على الإطلاق، وسوء الحظ يلاحقهم فى كل مرة يتخذون خطوات جدية فى حياتهم.

حتى وإن كانت الظروف والتيار يعاكس شخص بعينه، لكن على الأقل خدمه الحظ فى إحدى المرات، وجاءت الرياح بما تشتهيه السفن ولو لمرة وحيدة، فقد تكون شخص ما غير مادية، مثل أن يملك الشخص عائلة مترابطة.

رواد تويتر دشنوا هاشتاج "شئ حظك فيه حلو"، وغردوا عبره ليرفعوه ضمن الأكثر تداولا فى عدد من الترندات العربية، واحتل المركز الرابع فى الترند المصرى ثم تصدر المركز الأول بأكثر من 33 ألف تغريدة بعد ساعات قليلة من تدشينه، كما نافس الهاشتاج ذاته على ترند السعودية، وغرد الشباب عبره الهاشتاج ليظل ضمن الأكثر الهاشتاجات الأكثر تداولًا على مدار ساعات طويلة.

"العائلة" كانت إجابة الكثيرين من المغردين عبر الهاشتاج، مؤكدين أنهم محظوظين بوالدين محبين، أو أطفال مطيعين وناجحين، وزوجة محظوظة بزوجها المحب، فكانت العائلة الاختيار الأول لعدد من المدونين.

فيما اختار البعض أصدقاءهم، واعتبر البعض نفسه محظوظا بحياته العملية، وطبيعة شغله، فيما اعتبر شخص آخر نفسه محظوظا فى موهبته ومهارات يمتلكها.

لكن المشهد السائد عبر الهاشتاج، كان المزاح والسخرية، كعادة الهاشتاجات من هذا النوع، فغردت إحدى المدونات قائلة: "إخواتي يشترون ملابس وماتكون ع مقاسهن أخذهن أنا"، فيما مزح مدون "ليه بتقلبوا علينا المواجع"، وغرد آخر، "حظى حلو فى النحس"، فيما مزح آخر "أنا انسان سادة !! بدون حظ وبدون هدايا وبدون مواهب بس كذا مصايب واتنفس".

فيما قالت مدونة "الحظ الحلو لا يطرق أبواب الحلوين"، ومزح آخر: "ولا شي الحمد لله"، وقال آخر: "ولدت بنكبة فلسطين حظي، من نكبة إلى نكبة"، وغردت فتاة: "أنا وحظي متفقان، أنا أعلم أنه سيئ، وهو يعلم أنى لا أعتمد عليه".

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار