حصلك اضطرابات فى مواعيد الدورة الشهرية بعد ما بدأتى الدايت.. اعرفى السبب - اليوم السابع

اليوم السابع صحة وطب

صورة الخبر

إذا كنت قررت البدء فى اتباع نظام غذائى لإنقاص الوزن، قد تواجهك بعض الاضطرابات فى مواعيد الدورة الشهرية بعد فترة من بدء نظام "الدايت"، ولكن هل هذا يعنى أن المشكلة فى نظام إنقاص الوزن أم أن هذه الاضطرابات أمر طبيعى لا داعى للقلق منه؟

الدكتور مصطفى حجازى استشارى النساء والتوليد، أوضح لـ"اليوم السابع" أن الضرر الأساسى يكون فى زيادة الوزن، لافتا إلى ان السمنة لها أضرار صحية على النساء أبرزها الإصابة بتكيس المبايض، واضطراب نظام الدورة الشهرية.

وأضاف استشارى النساء والتوليد أن اتباع نظام غذائى لإنقاص الوزن يعالج هذه الأضرار، لافتا أنه حتى وان حدث نوع من التغير فى المواعيد الخاصة بالدورة الشهرية أو فى عدد أيامها، وفى كمية نزولها وغير ذلك، فإن ذلك أمر طبيعى فى ظل استيعاب الجسم لنظام غذائى جديد.

وأكد ان اتباع نظام غذائى صحى لإنقاص الوزن ، سيساعد فيما بعد فى تنظيم فى مواعيد الدورة الشهرية، ويعالج تكيس المبايض وزيادة كفاءة عملية التبويض،، بشرط أن يكون نظام صحى ، وأن تتابعيه مع طبيب متخصص وليس بشكل عشوائى.

وأضاف أستشارى النساء والتوليد، فى تصريحات ل"اليوم السابع"، تناول الفتاة النحيفة لوسائل معينة لزيادة الوزن يحدث إضطرابات بمواعيد الطمث.

وأشار إلى إن إضطرابات الطمث، لها أسباب عديدة مثل السمنة وقلة عدد الهرمونات المبايض بالجسم، ويجب على السيدة إجراء الفحص الطبى لمعرفة السبب والعلاج.

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار