حقوق الإنسان اليمنية: ميليشيا الحوثى هجرت أكثر من 9 آلاف أسرة - اليوم السابع

اليوم السابع أخبار عربية

صورة الخبر

أعلنت وزارة حقوق الإنسان اليمنية الأربعاء، إن حرب ميليشيا الحوثى الانقلابية والتى تشنها منذ 5 أبريل على محافظة الضالع جنوب البلاد، تسببت بسقوط 27 قتيلا من المدنيين وإصابة 73 آخرين ونزوح 9361 أسرة وهدم 541 منزلا بشكل جزئى وكلى، وتدمير 5 منشآت صحية و9 مدارس و145 مزرعة.

ونقلت قناة "العربية" الإخبارية عن وزير حقوق الإنسان محمد عسكر، فى مؤتمر صحفى عقده بعدن، قوله إن ميليشيات الحوثى ارتكبت جرائم حرب جسيمة ضد أهالى محافظة الضالع، مؤكدا أنها فرضت حصارا على عدد من المديريات ومنعت وصول الغذاء والدواء للمواطنين منذ تصعيدها العسكرى هناك منذ 40 يوما.

وأشار عسكر إلى زج آلاف الأطفال فى صفوف الميليشيات، وما يقابله من صمت للمجتمع الدولى، لافتا إلى أن الحوثيين ليسوا دعاة سلام، وإنما دعاة حرب وإلا لما فتحوا جبهات جديدة.

وأضاف أن عناصر ميليشيا الحوثى الانقلابية شنت فى الـ5 من أبريل هجوما بربريا بمختلف الأسلحة بما فيها الصواريخ الباليستية وقذائف الكاتيوشا على عدد من القرى المأهولة بالسكان في مديريات محافظة الضالع.

ودعا وزير حقوق الإنسان اليمني المجتمع الدولي والأمم المتحدة إلى القيام بمسؤولياتها الإنسانية العاجلة في حماية المدنيين بعدد من قرى ومديريات الضالع جراء جرائم الحرب الجسيمة، والقتل الجماعي للمدنيين، التي ترتكبها بحقهم ميليشيا الحوثي الانقلابية باستخدام مختلف الأسلحة والصواريخ الباليستية والقذائف.

وشدد على ضرورة قيام الهيئات والمؤسسات الدولية المعنية بحقوق الإنسان والأمن والسلم الدوليين بإلزام الانقلابيين إيقاف هجماتهم وجرائمهم بحق أبناء الضالع، ومنعهم من ارتكاب المزيد من المجازر، والسماح للهيئات والمؤسسات المحلية والدولية العاملة في الميدان بإيصال المساعدات الإنسانية دون أي عوائق لمنع تدهور الأوضاع إلى مستويات كارثية.

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار