اتصالات ملكية..كيت ميدلتون وكاميلا وصوفى يتطوعن لمحادثة المسنين أثناء العزل - اليوم السابع

اليوم السابع المرأة

صورة الخبر

مشاركة

أجرت

كيت ميدلتون

وكاميلا وصوفي ويسيكس عدة مكالمات هاتفية للأشخاص المسنين أو الذين يعانون من العزلة الذاتية أو المؤهلين للقيام باختبار كوفيد 19، أثناء جائحة فيروس التاجى.

وشارك الثلاثي الملكى في ​​برنامج المنظومة الصحية البريطانية للمتطوعين المستجيبين، والذي يتم تنسيقه من قبل الخدمة التطوعية الملكية، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية.

كيت ميدلتون دوقة كامبريدج، 38 سنة، تحدثت مع دونا ويليامز، 42، وهي أم لطفلين ترعى ابنتها اليساندرا، التي تعانى من شكل نادر من مرض السكري من النوع الأول.

وفى وقت آخر، تحدثت صوفى كونتيسة ويسيكس، 55 عامًا، إلى هاري ديبو، 89 عامًا، من ليفربول، الذي فقد زوجته منذ حوالي ثلاث سنوات، بينما تحدثت كاميلا دوقة كورنوال، 72 عامًا، مع دوريس وينفيلد، 85 عامًا ، هو عزل ذاتي في ريكمانسوورث، هيرتفوردشاير، وذلك لتقديم الدعم النفسى لهم خلال جائحة الفيروس التاجى.

وفى سياق آخر قضت كيت ميدلتون والأمير وليام دوقة ودوق كامبريدج، أوقات من المرح والترفية عبر الإنترنت مع كبار السن فى أحد دور رعاية المسنين فى بريطانيا، وذلك فى سلسلة اتصالات يجريانها لكسر ملل العزل الذى يعيشه نزلاء دور رعاية كبار المسنين، بسبب تفشى فيروس كورونا المستجد، وذلك فى ظل حالة إغلاق مفروضة فى جميع أنحاء بريطانيا ودول العالم للحد من نمو الفيروس التاجى.

وشاركت كيت ميدلتون والأمير وليام، فى سلسلة اتصالات عبر تطبيق ZOOM

وقدموا لمحة نادرة على روح الدعابة لديهما، من خلال حديثهما عبر الإنترنت مع نزلاء

Shire Hall Care House

، فى كارديف، وخلال اتصالهم لعب الزوجان الملكيان مع المسنين نزلاء دار الرعاية لعبة "بينجو"، حيث قضى الجميع الكثير من المرح فى البحث عن الأرقام، وذلك وفقًا لما نقلته مجلة "ELLE

"

مشاركة

الموضوعات المتعلقة

التعليقات


منوعات

الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار