كيف تواجه الدول العربية كورونا.. الإمارات تجيز استخدام لقاح الوباء الطارئ لفئات محددة..الأردن يغلق المدارس والمساجد أسبوعين..السعودية تقرر رفع القيود على مغادرة المواطنين للمملكة والعودة إليها بعد 1 يناير 2021 - اليوم السابع

اليوم السابع تحقيقات

صورة الخبر

مشاركة

تباينت إجراءات الدول العربية في مواجهة فيروس كورونا، ففي الوقت الذى أجازت فيه الإمارات استخدام لقاح كورونا الطارئ لفئات محددة، أقدمت الأردن على إغلاق المدارس والمساجد والمطاعم والمقاهي لأسبوعين.

وفى هذا السياق أعلن وزير الصحة ووقاية المجتمع الإماراتي، عبد الرحمن بن محمد العويس، إجازة الاستخدام الطارئ للقاح كورونا، من أجل إتاحته أمام الفئات الأكثر تعاملا مع مصابى فيروس كورونا، وبحسب شبكة سكاى نيوز الإخبارية، فإن اللقاح أجيز لأبطال خط الدفاع الأول بهدف توفير كافة وسائل الأمان لهم وحمايتهم من أي أخطار قد يتعرضون لها بسبب طبيعة عملهم

وأوضح وزير الصحة ووقاية المجتمع الإماراتي، أن هذا الاستخدام الطارئ للقاح يتوافق بشكل تام وكامل مع اللوائح والقوانين التي تسمح بمراجعة أسرع لإجراءات الترخيص وجرى الإعلان عن القرار، خلال الإحاطة الإعلامية الدورية التي تنظمها حكومة الإمارات لتناول كافة المستجدات المتعلقة بفيروس كورونا المستجد

ولفت وزير الصحة ووقاية المجتمع الإماراتي، إلى أن انتشار الجائحة حول العالم أحدث ارتباكا كبيرا وضع الأنظمة الصحية في اختبار وتحد صعب، فبرزت الصعوبة الأكبر في اتخاذ القرارات المصيرية القادرة على تمكين منظومة الرعاية الصحية من التعامل مع الواقع الجديد

وأكد وزير الصحة ووقاية المجتمع الإماراتي، أن نتائج الدراسات، خلال المراحل النهائية من المرحلة الثالثة، أظهرت أن اللقاح آمن وفعال ونتجت عنه استجابة قوية، وتوليد أجسام مضادة للفيروس، مشيرا إلى مراجعة الدراسات المتعلقة بسلامة التطعيم، مشيرا إلى أن هذه العملية تجرى تحت إشراف صارم من فريق طبي لإدارة الدراسة وتقوم الجهات الصحية باتباع كافة إجراءات مراقبة الجودة والأمان والفعالية للقاح، ولافتا إلى أن هذه الخطوات تهدف إلى المساهمة في الحفاظ على حياة الملايين من البشر وتوفير الرعاية الصحية للمصابين

في المقابل، أعلنت الحكومة الأردنية، إغلاق المدارس والمساجد والمطاعم والمقاهي والأسواق الشعبية لمدة اسبوعين، بعد تسجيل أرقام قياسية بالإصابات بفيروس كورونا المستجد

وقال وزير الدولة الأردني لشؤون الإعلام أمجد العضايلة إن مجلس الوزراء اتخذ يوم الاالسعودية: الرفع الكامل للقيود على مغادرة المواطنين للمملكة ثنين جملة من القرارات والإجراءات الوقائية لحماية المواطنين والحفاظ على سلامتهم وضبط انتشار العدوى وذلك في ضوء ارتفاع الإصابات لمستويات غير مسبوقة مع الأسف، لافتا إلى أن هذه القرارات تتضمن تعليق دوام غالبية المدارس الحكومية والخاصة والانتقال للتعليم عن بعد اعتبارا من يوم الخميس المقبل ولمدة أسبوعين، وإغلاق صالات المطاعم والمقاهي لمدة أسبوعين واقتصار عملها عبر المناولة والتوصيل وإغلاق الأسواق الشعبية في جميع محافظات المملكة.

وتضمن القرارات، وفقا للعضايلة اتخاذ إجراءات صارمة وتوقيف أي شخص يقيم الاحتفالات والأعراس وبيوت العزاء أو أي تجمعات أخرى لمدة 14 يوما كما قررت الحكومة منع الزيارات في المستشفيات حتى إشعار آخر، ووضع آلية جديدة لعمل الأسواق المركزية وتخفيض عدد موظفي الدولة لحده الأدنى

وسجل الأردن حصيلة يومية قياسية للإصابات بلغت 214 إصابة بعدما كان يسجل أعدادا قليلة جدا قبل شهر واحد فقط، بحيث سجلت إصابة واحدة في السادس من أغسطس

وقبلها أعلنت وزارة الداخلية السعودية، أن الرفع الكامل للقيود على مغادرة المواطنين للمملكة والعودة إليها، والسماح بفتح المنافذ لعبور جميع وسائل النقل عبر المنافذ البرية والبحرية والجوية، سيكون بعد تاريخ 1 يناير عام 2021، وفق الإجراءات المتبعة قبل جائحة فيروس كورونا المستجد.

مشاركة

الموضوعات المتعلقة

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار