الأمن الإسرائيلي يمنع مسئولين فرنسيين من دخول أراضيها

بوابة فيتو أخبار عربية

صورة الخبر

منع كل من وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان ووزير الداخلية الإسرائيلي آريه درعي عددا من نواب البرلمان الأوروبي ورؤساء سلطات محلية فرنسية من دخول إسرائيل، وذلك بسبب نشاطهم ضمن حملة المقاطعة المفروضة على إسرائيل.

وأعلن وزير الداخلية الإسرائيلية آريه درعي أن يتبنى توصيات وزير الشئون الإستراتيجية والأمن الداخلي جلعاد أردان، ورفض السماح بدخول بعض أعضاء وفد مؤلف من نواب البرلمان الأوروبي ورؤساء السلطات المحلية الفرنسية الذين ينوون زيارة إسرائيل والسلطة الفلسطينية.

ويضم الوفد بحسب موقع i24 نيوز عشرين مشاركا من بينهم أعضاء في البرلمان الأوروبي، وكذلك أعضاء من البرلمان الفرنسي ورؤساء عدد من المدن الفرنسية، كان من المقرر أن يزور إسرائيل والسلطة الفلسطينية اعتبارا من يوم 19 الشهر الجاري، وحتى يوم 23 من ذات الشهر.

وقال الوفد إن هدف الزيارة الرسمية هو زيارة مروان البرغوثي الفلسطيني السجين الذي يقضي محكوميته المؤبدة في سجن "هدريم" الإسرائيلي، وذلك تضامنا مع البرغوثي وأسرى فلسطينيين آخرين.

ولفت التقرير إلى أن وزير الداخلية الإسرائيلي وبعد أن عاين توصيات وزير الشئون الإستراتيجية والأمن الداخلي والخلفية المتعلقة بذلك، أعلن رفضه السماح بدخول الوفد بمجرد هبوط طائرتهم على الأرض الإسرائيلية.

واقترح الوزير إبلاغ أعضاء الوفد مسبقا بهذا القرار "كي لا يكلفوا أنفسهم الوصول إلى إسرائيل لأنهم لن يدخلوها".

وقال وزير الداخلية الإسرائيلي آريه درعي: ليست هذه المرة الأولى التي أمنع فيها دخول نشطاء في حملة المقاطعة ضد إسرائيل، غير أن هذه المرة يتعلق الأمر بوفد من الأوروبيين الذين ينوون القدوم للنشاط ضد إسرائيل ولهذا فإن الأمر يتخذ بعدا مختلفا.

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار