الصحة العالمية تدشن حملة تطعيم ضد الحصبة لحماية الأطفال فى الصومال - اليوم السابع

اليوم السابع أخبار عالمية

صورة الخبر

نشرت منظمة الصحة العالمية"

WHO

" فى تقرير لها اليوم أن المنظمة تدشن حملة لتطعيم الاطفال ضد الحصبة ،وتستمر الحملة فى الصومال لحماية ملايين الأطفال من الآثار المميتة المحتملة للحصبة،حيث تهدف منظمة الصحة العالمية واليونيسف والسلطات الصحية الوطنية والمحلية إلى الوصول إلى أكثر من 4.7 مليون طفل تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر و 10 سنوات خلال الحملة الشاملة

وقالت المنظمة تستهدف الحملة هذا الأسبوع 2.7 مليون طفل فى الولايات الجنوبية والوسطى ، إلى جانب 1.1 مليون طفل في أرض الصومال،و ستكون اللقاحات متاحة في المراكز الصحية ومواقع التلقيح المؤقتة، وقد نفذت بونتلاند حملتها في يناير عندما تم تلقيح أكثر من 933 ألف طفل

وأضاف التقرير أنه تم الإبلاغ عن أكثر من 2800 حالة من حالات الحصبة المشتبه بها منذ بداية العام ، مع أكثر المناطق تضرراً وهم

Bay, Banadir and Mudug

وأكد التقرير أنه في عام 2017 ، كان هناك أكثر من 23 ألف حالة يشتبه في إصابتهم بالحصبة، أى 6 أضعاف عدد حالات الحصبة في عام 2016 ، مع الغالبية العظمى ( 83 %) التي تؤثر على الأطفال دون سن العاشرة.

في أوائل عام 2017 ، قامت منظمة الصحة العالمية واليونيسف وشركاؤها ، إلى جانب السلطات الصحية الوطنية ، بتطعيم ما يقرب من 600 ألف طفل تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر و 5 سنوات بالحصبة في المناطق التى يصعب الوصول إليها والمناطق الساخنة في جميع أنحاء الصومال.

وقال التقرير ستقوم الحملة بتكثيف الجهود الرامية إلى تحسين الحصانة ضد الحصبة والوصول إلى الأطفال غير المطعمين، كما رأينا في العام الماضي عندما استجاب الشركاء إلى تفشى وباء الكوليرا ، مع التدخلات الصحيحة ، فإن منظمة الصحة العالمية والسلطات الصحية على ثقة من أن نجاحا مماثلاً يمكن رؤيته في السيطرة على تفشي مرض الحصبة ".

قال الدكتور غلام بوبال ، ممثل منظمة الصحة العالمية في الصومال "أدى أكثر من سنتين من الجفاف الشديد إلى انتشار سوء التغذية بين الأطفال ، والتشريد الجماعي ، وعدم الحصول على المياه النظيفة والصرف الصحي ، وخلق ظروف مثالية لتفشي الأمراض المعدية.

وأوضح ستيفن لوويري ممثل اليونيسف في الصومال،" إن الوضع مهم بشكل خاص للملايين من الأطفال الذين يعانون من الضعف، والذين هم عرضة للإصابة بالأمراض المعدية،موضحا أنه من المتوقع أن يتعرض أكثر من 1.2 مليون طفل لخطر سوء التغذية الحاد خلال الـ 12 شهور المقبلة،و من المتوقع أن يتعرض هؤلاء الأطفال للوفاة 9 أضعاف الأطفال الأصحاء، بسبب الأمراض القاتلة مثل الحصبة والإسهال المائي" الكوليرا الحادة".

وقبل هذه الحملة الأخيرة ، أجرت منظمة الصحة العالمية في أواخر عام 2017 سلسلة من التدريبات للعاملين الصحيين الصوماليين بشأن الكشف المبكر عن تفشي المرض ومعرفة مدى تفشى مرض الحصبة ، وكان الهدف من التدريب هو تعزيز مراقبة حالات الحصبة وتأكيد المختبرات ، وتحسين إدارة حالات الحصبة فى حال تفشيها ، وتحقيق تغطية تطعيم روتينية عالية ضد الحصبة.

قامت اليونيسف بشراء وتوزيع أكثر من 4.7 مليون جرعة من لقاح الحصبة ، وسيرافق ذلك مكملات فيتامين (أ) التى ستساعد على تعزيز الوقاية من الامراض.

يتم دعم الاستجابة من خلال التمويل من مؤسسة الوليد الإنسانية (المملكة العربية السعودية) ومبادرة الحصبة والحصبة الألمانية ومنظمة الصحة العالمية والصندوق الإنساني الصومالي.

إضافة تعليق

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار