السلطات الإيرانية ترفض نقل مساعد نجاد المعتقل إلى المستشفى

بوابة فيتو أخبار عالمية

صورة الخبر

أنباء عن اعتقال السلطات الإيرانية محمود أحمدي نجاد

سمحت السلطات الإيرانية، اليوم الجمعة، لفريق طبي إجراء فحوصات للمعتقل حميد بقائي مساعد الرئيس الإيراني السابق للشئون التنفيذية محمود أحمدي نجاد.

وذكر الموقع الرسمي لأحمدي نجاد، اليوم الجمعة، إنه بعد النظر في الفحوص الدقيقة التي أجراها حميد بقائي في سجنه بالعاصمة طهران، تبين أن حالته البدنية خطيرة للغاية وأنه لا توجد إمكانية للسيطرة على حالته إلا بنقله إلى المستشفى فورًا.

ووصف الأطباء بحسب الموقع الإلكتروني: "حالة حميد بقائي المضرب عن الطعام منذ اعتقاله في 13 مارس الجاري، بأنها خطيرة ويجب نقله إلى المستشفى فورًا لتقديم العلاج اللازم له".

ورفض المدعي العام في العاصمة طهران عباس جعفري دولت أبادي، إصدار قرار بنقل حميد بقائي من سجن إيفين شمال طهران إلى أحد المستشفيات.

وقال الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد، في تغريدة عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، إنه يحذر من تدهور الوضع الصحي لمساعده حميد بقائي بعد أن دخل في إضراب وهو في السجن للمطالبة بإعادة النظر في حكمه وعقد محاكماته علنًا.

وحمل أحمدي نجاد المسئولية لكل صنّاع القرار في إيران والسلطة القضائية بالذات بشأن تدهور الوضع الصحي لحميد بقائي.

واعتقلت السلطات الأمنية، يوم 13 مارس الجاري في طهران، حميد بقائي بعد الحكم عليه بالسجن 15 عامًا نتيجة إدانته باختلاس الأموال وقضايا فساد إداري.

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار