شادية تغني 'خد بأيدي' في اعتزالها الغناء عام 1987

بوابة فيتو ثقافة

صورة الخبر

من كلمات علية الجعار وتلحين عبد المنعم البارود في أول لحن له قدمت شادية أغنية "خد بأيدي" من خلال الليلة المحمدية للاحتفال بالمولد النبوى عام 1987.

وكانت المطربة الكبيرة شادية قد مرت بأزمات صحية متعددة انتهت بوفاة شقيقها طاهر حيث صدمت بوفاته صدمة كبيرة، فسافرت مع والدتها إلى أمريكا ثم عادت إلى مصر تبحث عن كلمات أغنية جديدة.

عرض فهمى عمر رئيس الإذاعة على شادية كلمات أغنية "خد بأيدي" فوجدت في كلماتها ضآلتها التي تبحث عنها، ووافقت على الأغنية التي غنتها في الاحتفال بالمولد النبوى على الهواء وهى ترتدى فستانا أبيض اللون على مسرح الجمهورية بمصاحبة فرقة النيل الموسيقية بقيادة عبد العظيم حليم وبحضور الدكتور أحمد هيكل وزير الثقافة.

وصلت شادية إلى قمة مناجاتها إلى الله تعالى في الأغنية التي غنتها من عميق قلبها حتى كانت الدموع تنساب من عينيها، فقالت في تعليق لها على نجاح الأغنية: "أنا سعيدة جدا أن ربنا وفقنى في تقديم أغنيات من هذا اللون الجميل الذي طالما تمنيت تقديمه".. لتقرر بعدها اعتزال الفن وارتداء الحجاب.

تقول كلمات الأغنية :

جه حبيبى وخد بأيدي..قلت له أمرك يا سيدى

جه وعرفنى سكنى وطريقى..وبهداه ونوره مشيت خطوتى

وبحماه هلت بشاير فرحتى..والأمان فرد الجناح على دنيتى

قلت يا شموع الفرح نحوه قيدى.. جه حبيبى وخد بأيدي

قلت له أمرك يا سيدى..أمرك يا سيدى

لما جه سلمت له عقلى وقلبى..من حنانه ورحمته وعطفه على

هوه نعمة من السما..أرسلها ربى بالهدى..بالخير لكل الإنسانية

يوم ماجه حاسيت بإن اليوم ده عيدى..جه حبيبى وخد بأيدي

أدي حالى وحال جميع المؤمنين..اللى آمنوا بالنبي الهادى الأمين

اللى كان رحمة لكل العالمين..يا نبينا يا ختام المرسلين

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار