المرض فى لقمة عيش.. الجلوتين يدمر الجهاز الهضمى فى هذه الحالات.. المركب البروتينى موجود فى القمح والشعير.. اضطرابات المعدة والصداع والطفح الجلدى والاكتئاب وفقدان الوزن أهم أعراضه.. وهكذا تكتشف عدم تحمل جسمك له - اليوم السابع

اليوم السابع تحقيقات

صورة الخبر

كثير منا بالتأكيد سمع أو قرأ عن الجلوتين الذى أصبح مثيرا للجدل هذه الأيام، معظم المصادر العلمية تدعى أن الجلوتين آمن تناوله للجميع باستثناء بعض الأشخاص الذين يعانون من مرض الاضطرابات الهضمية.

ما هو الجلوتين

الجلوتين مركب بروتينى يوجد فى الحبوب مثل القمح والشعير، هذه البروتينات تعطى الحبوب خاصية التمدد والانتفاخ فى العجين، ويعتبر القمح من أكثر الحبوب المحتوية على الجلوتين، ويحتوى على نوعين من البروتينات بشكل رئيسى وهما: جلوتينين وجليناين.

مشاكل الجلوتين

معظم الأشخاص يتحملون تناول الجلوتين بشكل عادى وفقا للموقع الطبى "

medicalnewstoday

"، ولكن يمكن أن يسبب مشاكل للأشخاص الذين يعانون من بعض الحالات الصحية مثل مرض الاضطرابات الهضمية، الأشخاص الذين لديهم حساسية ضد الجلوتين، الذين يعانون حساسية القمح.

أولا: الجلوتين ومرضى الاضطرابات الهضمية

مرض الاضطرابات الهضمية هو اضطراب فى المناعة الذاتية، وهو أشد أشكال عدم تحمل الجلوتين ويؤثر على حوالى 0.7 : 1٪ من الأشخاص، يجعل الجسم يهاجم الجلوتين فى الجهاز الهضمى مما يدمر جدار الأمعاء، وقد يسبب نقصًا فى الفيتامينات، وفقر الدم، ومشكلات هضمية شديدة.

الأعراض الأكثر شيوعا فى مرض الاضطرابات الهضمية تشمل تلف الأنسجة فى الأمعاء الدقيقة، الشعور بالانتفاخ، والإسهال، والإمساك، والصداع، والتعب، والطفح الجلدى، والاكتئاب، وفقدان الوزن ورائحة كريهة من البراز.

قد تسبب حساسية القمح مشاكل فى الجهاز الهضمى بعد تناول الجلوتين، وقد أظهرت الدراسات أن النظام الغذائى الخالى من الجلوتين قد يفيد بعض الأفراد المصابين بالفصام، والتوحد.

ثالثا: الجلوتين وأمراض المناعة الذاتية

تحدث أمراض المناعة الذاتية بسبب جهاز المناعة الذى يهاجم الأشياء التى توجد بشكل طبيعى فى الجسم، وهناك العديد من أنواع أمراض المناعة الذاتية التى تؤثر على مختلف أنظمة الأعضاء.

وربطت العديد من الدراسات بين مرض الاضطرابات الهضمية وأمراض المناعة الذاتية المختلفة، بما فى ذلك التهاب الغدة الدرقية، ومرض السكر من النوع 1، والتصلب المتعدد.

لمعرفة ما الذى يسبب الإزعاج للمعدة سيقوم الطبيب بالتحقق من مرض الاضطرابات الهضمية أولاً، وهناك طريقتان رئيسيتان لمعرفة ما إذا كان لديك مرض الاضطرابات الهضمية:

1- اختبارات الدم

هناك العديد من اختبارات الدم التى تقوم بفحص الأجسام المضادة، ويسمى أكثرها شيوعا اختبار

tTG-IgA

، إذا ظهرت النتيجة إيجابية يجب أخذ خزعة من النسيج للتأكد من النتائج.

2- خزعة من الأمعاء الدقيقة

يتم أخذ عينة نسيج صغيرة من الأمعاء الدقيقة ويتم تحليلها، بحثًا عن الأضرار.

الأطعمة التى تحتوى على الجلوتين بصورة كبيرة

المصادر الأكثر شيوعا للجلوتين فى النظام الغذائى هى:

القمح.

الذرة.

الشعير.

الخبز.

المكرونة.

الحبوب.

البيرة.

الكعك والبسكويت والمعجنات.

كما يضاف القمح لجميع أنواع الأطعمة المصنعة، إذا كنت ترغب فى تجنب الجلوتين، من الأفضل قراءة ملصقات الطعام جيدا.

هناك بعض الحبوب التى لا تحتوى على الجلوتين بشكل طبيعى وتشمل:

حبوب الذرة.

الأرز.

بذور الكينوا.

بذر الكتان.

الذرة.

الشوفان.

كما أن هناك الكثير من الأطعمة الصحية الكاملة الخالية من الجلوتين بشكل طبيعى، بما فى ذلك:

اللحوم.

السمك والمأكولات البحرية.

البيض.

منتجات الألبان.

الفواكه.

الخضراوات.

البقوليات.

الجوز.

الدهون مثل الزيوت والزبدة.

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار