رغم تخصيص 5 ملايين للقضاء عليه.. مقلب قمامة منوف يهدد الأهالي (صور)

بوابة فيتو محليات

صورة الخبر

حالة من الغضب تسيطر على أهالي مدينة منوف بمحافظة المنوفية بسبب الأدخنة الكثيفة الصادرة عن مقلب قمامة يبلغ ارتفاعه 8 أمتار على مساحة 7 أفدنة يشتعل ذاتيًا وتنبعث منه أدخنة كثيفة تنتشر في سماء المدينة يوميًا لتحول حياة الأهالي إلى كابوس بدأ قبل 20 عاما ولم ينته حتى الآن.

كان الدكتور خالد فهمي، وزير البيئة السابق، أكد في تصريحات سابقة خلال تفقده لسير أعمال رفع القمامة من مقلب أبو خريطة بشبين الكوم قبل عام كامل، على تخصيص 5 ملايين جنيه للقضاء على هذا المقلب، لكن لم يتغير في الأمر شيء.

اقرأ أيضًا.. وزير البيئة يخصص 5 ملايين جنيه للقضاء على مقلب منوف

وفي وقت سابق وعد أحد نواب الدائرة، الأهالي بتوفير 25 مليون جنيه لنقل مخلفات القمامة إلى المدفن الصحى بالسادات وبالفعل وصلت المعدات للمكان وقامت بنقل جزء منه خلال 10 أيام لكن توقف العمل فجأة وبدون أي أسباب.

المقلب يتوسط كتلة سكنية ويحيط به 3 مدارس ابتدائية بحسب وصف أحمد زهران 32 سنة، معلم، أحد أهالي المنطقة، مما يشكل خطرًا داهما على صحة تلاميذ تلك المدارس ويؤثر على تركيزهم أثناء اليوم الدراسي.

حملة كبيرة دشنها الأهالي من أجل التخلص من تلك المشكلة التي تؤرق حياتهم وأصابت العديد منهم بأمراض الحساسية وضيق التنفس، مطالبين باستغلال مساحة الأرض المقام عليها المقلب في إنشاء مدارس أو إستاد رياضي.

سامى سرور نائب رئيس مجلس مدينة منوف أكد لـ "فيتو" أن المقلب سيتم نقل القمامة منها ودفنها في المدفن الصحى بالساعات حسب الخطة الموضوعة له على غرار ما تم في مقلب أبو خريطة العام الماضى.

وأضاف نائب رئيس منوف أنه لم يتم وضع خطة زمنية لذلك حتى الآن، مشيرًا إلى أنه في حالة اشتعال المقلب يتم الاستعانة بسيارات الحماية المدنية من أجل إطفائه، مشيرًا إلى أنه تم نقل ما يقارب على نصف المقلب قبل ذلك وسيتم نقل الجزء المتبقى حسب الخطة الموضوعة فور الانتهاء من إنشاء مصنع تدوير القمامة بشبين الكوم.

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار