مسؤول فرنسي: 15 دقيقة أنقذت كاتدرائية نوتردام من الدمار الشامل

المصري اليوم أخبار عربية

صورة الخبر

تعهد الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون بأن تعيد بلاده بناء كاتدرائية نوتردام التي دمرها حريق هائل، وقال إنه يأمل في إنجاز العمل في غضون 5 سنوات، وقال سكرتير الدولة الفرنسى للداخلية لوران نونييز إن إنقاذ الكاتدرائية تم «بفارق ربع الساعة أو نصف الساعة»، وأضاف: «بشكل عام البنية صامدة»، لكن رصدت «نقاط ضعف خصوصا عند القبة»، وتم نقل تحف ومقتنيات الكنيسة إلى متحف اللوفر في باريس لحين إعادة ترميمها، وبلغت فيه تبرعات رجال الأعمال الفرنسيين إلى حوالى مليار دولار لإصلاح الكنيسة التاريخية التي شيدت قبل 850 عاما.

أخبار متعلقة

ماكرون: ترميم كاتدرائية نوتردام سيستغرق خمس سنوات

لحظة انهيار كاتدرائية نوتردام بباريس.. «مشاهد صادمة»

صور «كاتدرائية نوتردام» بعد تدمير النار: «التاريخ محترق الآن»

وترأس ماكرون، أمس، اجتماعا لحكومته لبحث خطة إعادة بناء الكاتدرائية التاريخية التي أسفر الحريق الهائل عن انهيار برجها وسقفها، رغم إنقاذ هيكلها الخارجى وما تحتويه من مقتنيات وتحف تاريخية ودينية لا تقدر بثمن.

وأعلن «نونيز» «أنه تم إنقاذ الكاتدرائية التي تعتبر صرحًا معماريًّا، لكن كان يمكن أن ينهار بأكمله بعد 15 إلى 30 دقيقة»، وقالت مصادر فرنسية إنه لو استمر الحريق بين 15 و30 دقيقة أخرى لأصيبت كاتدرائية نوتردام بدمار كامل، وأوضحت المصادر أن رجال المطافئ أوقفوا الحريق قبل نحو ربع ساعة من وصوله إلى برجى الأجراس، فأنقذوهما وأنقذوا الكاتدرائية من كارثة كبرى محققة، وأوضحت السلطات أن رجال الإطفاء صنعوا سدا مائيا حال دون وصول الحريق إلى البرجين في الواجهة الغربية للكاتدرائية. ونشب الحريق بعد موعد إغلاق المبنى أمام الجمهور مساء.

وقال مدعى عام باريس ريمى إيتس: «فى البداية انطلق جهاز الإنذار من الحرق، في السادسة و20 دقيقة مساء الإثنين الماضى، دون أن يكون هناك حريق، وبعد 13 دقيقة عاد جرس الإنذار لينطلق مجددا، وعندها تم اكتشاف الحريق في سقف الكاتدرائية المدرجة على (يونيسكو) للتراث العالمى».

وقال مدعى باريس إن 50 شخصا يعكفون على تحقيقٍ من المتوقع أن يكون طويلًا ومعقدًّا.

var _c = new Date().getTime(); document.write('

الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار