استمرار العداء بين نائبة الكونجرس المسلمة وترامب: «عنصري وهدد حياتي»

المصري اليوم أخبار عربية

صورة الخبر

قالت نائبة الكونجرس الأمريكي الديموقراطية، إلهان عمر، إنها واجهت زيادة في معدل تهديدات القتل، وذلك في الأيام التي تلت الخطاب الذي ألقاه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مارس الماضي.

أخبار متعلقة

بعد تهديدها بالقتل.. ترامب يسخر من عضوة الكونجرس المسلمة إلهان عمر

ترامب معلقًا على تصريحات إلهان عمر: يوم مظلم لإسرائيل

ترامب: يجب على إلهان عمر تقديم استقالتها

كما زعمت عضوة الكونجرس عن مينيسوتا أن «ترامب» يشجع العنف المتطرف اليميني، وهو ما نفته المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز، الاثنين.

وقالت «إلهان» في بيان صدر، مساء الأحد، «منذ تغريدة الرئيس مساء الجمعة، واجهت زيادة في التهديدات المباشرة على حياتي، وكثير منها تشير مباشرة أو ترد على فيديو الرئيس. وأشكر شرطة العاصمة، ومكتب التحقيقات الفيدرالي، ورئيس مجلس النواب لاهتمامهم بهذه التهديدات.

وقالت رئيسة مجلس النواب، نانسي بيلوسي، الأحد، إنها تحدثت مع مسؤولي الأمن بشأن إلهان«، لأنها تريد التأكد من إجراءات أمنية موثوق بها.

وفي تغريدة الجمعة، كتب ترامب، عبارة «لن ننسى أبدًا!». كما أدرج «ترامب» في التغريدة فيديو معدل لهجمات 11 سبتمبر. وتضمنت التغريدة أيضا مقطع فيديو لخطاب ألقته «إلهان» مارس الماضي قالت فيه: «لقد عشنا فترة طويلة جدًا من عدم الراحة لأننا مواطنون من الدرجة الثانية، وبصراحة، لقد تعبت من ذلك، وبالطبع فإن كل مسلم في هذا البلد يشعر بالتعب من ذلك. وتم تأسيس مجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية بعد 11/9 لأنهم أدركوا أن بعض الناس فعلوا شيئًا ما وأننا جميعًا بدأنا نفقد إمكانية الوصول إلى الحريات المدنية».

وكانت «إلهان» تتحدث الشهر الماضي إلى فرع من مجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية في كاليفورنيا، الذي تأسس في عام 1994.

و«ترامب»، الذي من المفترض أن يزور حي مينيابوليس في ولاية مينيسوتا التابعة لـ«إلهان»، الاثنين، حيث سيحضر اجتماع مائدة مستديرة ضريبي قريب، أكد على انتقاداته لعضوة الكونجرس في تغريدة أخرى، صباح الاثنين، وصفها فيها بأنها «خارجة عن السيطرة، باستثناء سيطرتها على نانسي بيلوسي».

وقالت «إلهان» في بيان لها، مساء الأحد، إن «ترامب» يشجع العنف، وهو ما نفته «ساندرز»، في وقت سابق من يوم الأحد، أثناء ظهورها في برنامج «هذا الأسبوع» على شبكة ABC. وأشارت إلى أن «ترامب» سيزور ولايتها، الاثنين، لحضور الاجتماع الضريبي.

وأضافت في بيانها: «الجرائم العنيفة وغيرها من أعمال الكراهية التي يرتكبها المتطرفون اليمينيون والقوميون البيض آخذة في الازدياد في هذا البلد وفي جميع أنحاء العالم. ولم يعد بإمكاننا أن نتجاهل أن يشجعهم شاغل أعلى منصب في البلاد. كما أن المقاطعات التي استضافت تجمعات ومسيرات مؤيدة لترامب عام 2016 شهجت زيادة بنسبة 226% في جرائم الكراهية في الأشهر التي تلت هذه التجمعات. وتزداد الاعتداءات عندما تستضيف المدن تجمعات ومسيرات لترامب. وهذا أمر خاص بالنظر إلى زيارة الرئيس لولاية مينيسوتا مسقط رأسي، الاثنين».

وقالت «إلهان»: «الخطاب العنيف وكل أشكال خطاب الكراهية ليس لها مكان في مجتمعنا، ونحن جميعًا أمريكيون. وهذا يعرض حياة الناس للخطر. يوجب أن يتوقف الرئيس الأمريكي عن تصرفاته».

var _c = new Date().getTime(); document.write('

الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار