بالفيديو والصور.. أسرة تسكن في القابوطي وتغرق في مياه الأمطار ببورسعيد

بوابة فيتو محليات

20 صورة ترصد غرق بورسعيد في مياه الأمطار رغم استعدادات المحافظة

عائلة صغيرة، تتكون من أب وأم وأبناء، أحدهم لديه ضمور في المخ، يعيشون حياة غير آدمية بين مياه الصرف، في منطقة قابوطي العشوائية ببورسعيد، إنها عائلة المواطن "حسن محمد حسن"، والتي تستغيث باللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد والسكرتير العام للمحافظة كامل أبو زهرة، وكافة المسئولين بالمحافظة لإنقاذهم من الحياة التي يعيشونها.

انتقلت "عدسة فيتو" إلى مكان الأسرة، لنجد أن المنزل قد تحول إلى بركة مياه حتى غرفة النوم، فمياه الصرف تأتي من كل مكان، وتساقط السقف نتيجة مياه السيول، فتشعر أنك تسير داخل مياه البحر ذات الرائحة العطنة.

وقالت الأم في أول حديثها مع "فيتو": «يرضي مين نعيش بالشكل ده؟ أنا أسكن مع أسرتي وابني الذي يعاني من ضمور في المخ في القابوطي بلوك 2، ولنا أحقية في السكن كوني أنا وزوجي من أبناء بورسعيد».

وتابعت: «لقد تم تخصيص قطعة أرض لزوجي وإخوته من 15 سنة، وقد تم دفع 10% من المبلغ المستحق، ولكن حتى الآن لم يستلم الأرض؛ لأن الورق كل فترة يتم دخوله إلى لجان، وبسبب عرقلة الروتين لم يحصل على الأرض، ونحن لا نعرف إلى متى سيظل ذلك الوضع».

ولفتت مستغيثة: «يا سيادة المسئولين نفسنا في أربعة حيطان تحمينا»، منوهة بأن كل أحلامها مسكن هي وزوجها وأولادها يأويهم من الشتاء القارص والأمطار ومياه الصرف، حيث إنه عند الشتاء المطير تتساقط المياه عليهم كالسيول من أعلى السقف.

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار