إيهاب سعيد: البورصة شهدت تحسنا بقيم التعاملات الأسبوع الماضي

بوابة فيتو بورصة وبنوك

صورة الخبر

قال إيهاب سعيد خبير أسواق المال، إنه سيطرت التحركات العرضية بالبورصة على أداء مؤشر السوق الرئيسى EGX30 بجلسات الأسبوع الماضى بين مستوى الدعم الجديد قرب 12850 نقطة ومستوى المقاومة السابق قرب 13100 نقطة، قبل أن يغلق مع نهاية جلسات الأسبوع قرب مستوى 12952 نقطة في ظل تحركات عرضية.

وأضاف أن التحركات العرضية سيطرت على أداء غالبية الأسهم القيادية باستثناء جلسة الثلاثاء التي تم الإعلان فيها على تعديل مؤشر مورجان ستانلى للأسواق الناشئة ودخول سهمى المجموعة المالية هيرميس القابضة ومعها المصرية للاتصالات وخروج سهم مجموعة طلعت مصطفى القابضة، الأمر الذي تسبب في صعود حاد للأسهم التي أدرجت، وعلى الجانب الآخر تراجع حاد لسهم طلعت مصطفى.

وتابع: إن السوق شهد تحسنا واضحا في قيم وإحجام التعاملات خاصة بجلستى الثلاثاء والأربعاء لتتجاوز المليار جنيه، خاصة بعد الإعلان عن إرسال قانونى تأجيل ضريبة الأرباح الرأسمالية والدمغة إلى البرلمان لمناقشتهم والتصديق عليهم، ولكن لرفع جلسات المجلس حتى نهاية الشهر الجاري لم يتسن إقرارهما قبل 16 مايو الجاري والذي تنتهى فيه مهلة تأجيل ضريبة الأرباح الرأسمالية، وهو ما كان من الممكن أن يتسبب في أزمة، ولذا أعلن عمرو المنير نائب وزير المالية عن إبلاغ مصلحة الضرائب بعدم تحصيل أي ضريبة خلال فترة الريبة بين 17 مايو حتى بداية يونيو القادم، والمزمع إقرار القانون فيه والإشارة إلى عدم تطبيق الضريبة بأثر رجعى ليغلق الباب مؤقتا حول الأزمة التي كان من الممكن حدوثها حال ترك الأمور على حالها.

التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار