سفرية جمعتنا.. قصص أزواج من الشرق والغرب جمعتهم الصدفة وعشق السفر

اليوم السابع المرأة

صورة الخبر

نعرف أن للسفر 7 فوائد، ولكن إلى جانب الفوائد الشهيرة له، يرى المختصون فى العلاقات أنه من التجارب التى تعزز المشاعر الرومانسية وتجعل من السهل أن نقع فى الحب. وعلى هاشتاج "سفرية جمعتنا" شارك العديد من الثنائيات قصصهم مع الرحلات والصدف التي جمعتهم بشريك حياتهم، بعضهم كانوا من بلاد وثقافات مختلفة تمامًا ولكن الحب وعشق السفر جمع بينهم. 

 

 سفرية

سفرية

 

مصرى وهندية تعارفا فى لبنان

شاركت هدى محمد صورة والدها ووالدتها وقالت: "والدى مصري وأمي هندية تعارفا في لبنان وأسلمت وسافر والدى الهند، وتقدم لها وتزوجا". لم تكن القصة فى الحقيقة سهلة كما اختصرتها الابنة فى سطور فقد أشارت: "طبعا اتجوزوا بعد معاناة، لكن أنا فرحانة وفخورة بيهم جدًا".

هدى محمد
هدى محمد

مصرى وروسية يطوفان العالم 

شارك الشاب المصرى ميدو أحمد  قصته مع زوجته التى ترجع أصولها إلى شرق روسيا وقال: "سفينتي رست على ميناء نوفوراسيسك في جنوب غرب روسيا، احنا الاثنين سافرنا العاصمة موسكو، أنا عشان اتفسح وهي عشان تحضر بطولة سباحة. اتقابلنا صدفة فى المترو وبعدها خليتها تنزل مصر وشافت تقريبًا معظم محافظات الجمهورية. الصداقة اتحولت لحب وإحنا دلوقتى متجوزين وبنسافر العالم سوا".

ميدو
ميدو

مصرية وجزائري ألمانى 

من محل إقامتها بفرنسا شاركت ميرا رضوان قصتها وقالت: "أنا مصرية وهو جزائري ألماني اتعرفنا على بعض بالصدفة ونزل لى مصر واتجوزنا وعشنا في المانيا وحاليا مستقريين في فرنسا وعندنا 3 ولاد".

ميرا
ميرا

 

أما محمد شوقى قال: "أنا مصري وهي بولندية اتعرفت عليها فى 2011 عن طريق صديقه مشتركة على الفيسبوك واتجوزنا هي أحسن وأحن زوجة في الدنيا وأقوى ست في الدنيا، وعندنا دلوقتي مؤنس وآية، ولفيت معاها بولندا وألمانيا وإيطاليا والغردقة وشرم والأقصر وأسوان".

محمد شوقى
محمد شوقى

 


التعليقات


منوعات

الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار