آخر صيحات الاستهتار.. مراهنات على الإصابة بكورونا فى مصنع أمريكى.. التفاصيل

اليوم السابع المرأة

صورة الخبر

أوقفت إدارة مصنع لمعالجة اللحوم في الولايات المتحدة مسؤولين عن العمل، بعد اتهامهم بالمراهنة في أبريل الماضي على عدد موظفيهم الذين ستكون نتيجة اختبارهم بفيروس كورونا إيجابية، حيث  أصيب أكثر من 1000 موظف بفيروس كورونا في مصنع "تايسون فودز" لمعالجة اللحوم في ريف آيوا. وقدم نجل أحدهم، ويدعى إيسيدرو فرنانديز، الذي توفي بالوباء في أبريل الماضي، شكوى ضد المصنع.

1-1394543
 

وتتهم الشركة بإجبار العمال المرضى على الذهاب إلى المصنع من خلال نظام مكافآت، مبررة ذلك بأن الموظفين يتحملون هذه "المسؤولية" حتى "لا يموت الأميركيون جوعا"، وطلبت الإدارة من "عامل على الأقل تقيأ على خط الإنتاج" مواصلة العمل، وفقا لموقع "سكاى نيوز".

 

وفي الوقت نفسه، وفق الشكوى، فإن أحد المسؤولين في المصنع "نظم رهانا بين المسؤولين في محاولة لتخمين عدد الموظفين الذين ستكون نتيجة اختبارهم بفيروس كورونا إيجابية"، وأعلنت شركة "تايسون فودز" أنها أوقفت المسؤولين عن ذلك وبدأت تحقيقا داخليا. وقال الرئيس التنفيذي للشركة دين بانكس في بيان: "نحن مستاؤون جدا من الاتهامات التي تطال جزءا من إدارة مصنعنا في ووترلو".

 

ووصفت السناتورة الديمقراطية إليزابيث وارن، الوضع بأنه "مروع"، مضيفة أن "المسؤولين يراهنون عليهم كما يحصل في مصارعة الديوك"، وسبق ان أكد المركز الأمريكي لمكافحة الأمراض والوقاية منها "CDC" في إرشادات محدثة إن معظم حالات الإصابة بفيروس كورونا تنتشر عن طريق أشخاص ليس لديهم أعراض، وأضاف إن هذا الأمر هو أحد الأسباب الرئيسية لاستخدام القناع أو الكمامة، وفقاً لما نشره موقع "CNN" الأمريكي.

 

وقال مركز CDC في قسم من موقعها على الإنترنت مخصص لشرح علم كيفية استخدام الأقنعة للسيطرة على انتشار الفيروس: "تنتشر معظم إصابات كورونا من قبل أشخاص بدون أعراض". ولهذا فإن ارتداء الكمامة مهمة، وأضافت:"تقدر مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها وآخرون أن أكثر من 50 % من جميع الإصابات تنتقل من أشخاص لا تظهر عليهم الأعراض".

 

وأشارت إلى أن "هذا يعني أن نصف الإصابات الجديدة على الأقل تأتي من أشخاص على الأرجح غير مدركين أنهم معديون للآخرين، ووفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) ، فإن 24٪ من الأشخاص الذين ينقلون الفيروس للآخرين لا تظهر عليهم الأعراض أبدًا، بينما كان 35٪ آخرون يعانون من أعراض سابقة، كما إن 41٪ أصابوا آخرين أثناء تعرضهم للأعراض.

 


التعليقات


الأخبار الاكثر مشاهدة

أحدث الأخبار