مقالات

  • مخاض ولادة نظام عالمى جديد

    أسبوع غير عادى، من حيث أحداثه السياسية الكبيرة، الصاخبة والمتنوعة، وأيضاً من حيث امتداد هذه الأحداث على مستوى كوكبنا الأرضى. فمن تتابع ردود الأفعال الإقليمية والعربية، على استفتاء «كردستان العراق»، ومؤتمر فى الرمادى، من قبل بعض وجهاء السنّة، لتأييد استفتاء الأكراد، كخطوة للمطالبة بوجود إقليم سنّى مماثل للذى يتطلع إليه الأكراد، كمقدّمة لتقسيم نهائى لأرض السواد، إلى تبشير بقيام دولة كردية أخرى، فى سوريا، ومناورات تركية- عراقية مشتركة على الحدود فى رسالة واضحة إلى البرزانى.

  • الشيخ زايد آل نهيان والعلاقات المصرية الإماراتية

    الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رجل أحب مصر وبث حب مصر في أبنائه وفى شعب الإمارات فأحبه المصريون ولا يختلف اثنان على مقدار هذا الحب، لقد كان فارس وحكيم العرب بكل ما يحمله لقب فارس من نبل وأخلاق وكرم، لقد كرر طلبه لأبنائه حتى في وصيته الأخيرة قائلاً «أوصيت أبنائي بأن يكونوا دائما إلى جانب مصر، وهذه هي وصيتي أكررها لهم أمامكم، فهذا هو الطريق لتحقيق العزة للعرب كلهم، إن مصر بالنسبة للعرب هي القلب، وإذا توقف القلب فلن تكتب للعرب الحياة»، ولم يكتفى الشيخ زايد بالكلام عن مصر وحبه لها، فلقد دعم الشيخ زايد مصر خلال حرب أكتوبر، فعندما اندلعت حرب أكتوبر 1973، كان الشيخ زايد في زيارة إلى بريطانيا، ولم يترد

  • ليونيد بيرشدسكى يكتب: أزمة التدخل العسكرى الأمريكى فى سوريا«١-٢»

    والهدف الواضح من نشر مذكرات كارتر (نشر موقع «مركز بلفر للشؤون الدولية»، الذى يترأسه كارتر، تقريرًا مؤلفا من 45 صفحة يضم أهم ما جاء بالمذكرات) هو ترسيخ دوره فى هزيمة تنظيم «داعش»، حيث يؤكد وزير الدفاع السابق، فى مذكراته، أن شن العمليات الفعالة ضد التنظيم، ووضع خطة محددة للمعركة، والتى يدعى أن الولايات المتحدة والقوات المتحالفة لاتزال تتبعها فى الموصل والرقة، لم يتم تنفيذها بشكل فعلى إلا بعد تعيينه فى فبراير 2015، ولكن، بعيدًا عن الجزء الذى يقدم فيه نفسه، فإن مذكرات كارتر تصف جهودًا كان لها عدد قليل من المؤيدين فى المنطقة.

  • وزير الرى: اجتماع «مصرى- إثيوبى» فى القاهرة نهاية أكتوبر الجارى

    قال الدكتور محمد عبدالعاطى، وزير الموارد المائية والرى، إن سفير مصر لدى إثيوبيا التقى رئيس الوزراء الإثيوبى مؤخراً للترتيب لعقد اجتماع اللجنة العليا بين البلدين نهاية الشهر الحالى فى القاهرة، وإن هناك خلافات بين مصر والسودان وإثيوبيا على بعض النقاط الأساسية فى التقرير الاستهلالى للمكاتب الاستشارية المعنية بتنفيذ الدراسات الفنية لسد النهضة الإثيوبى، وأنه يوجد حاليا تشاور على المستوى السياسى لـ«إيجاد مخرج لهذه المشاكل».

أحدث الأخبار